هاتفه

يقضي وقتًا طويلًا معه

احيانا دون ان يشعر 

اراه يبتسم

وآحيانا يغضب وأحيانا ... احساسٌ لا أعلَمه

هناك من يأخذه لـ عالمه

هناك من يسيطر على مشاعره

أيحق لي أن اراه ؟؟؟

أن اقرأ محتواه ؟؟؟

أنا أثق به

لكنني لا أثق بالنساء

كيدهنّ عظيم 

وإن أردن شيئًا يصلن اليه

فلا شيء عندهن مستحيل

كيف أحميه ؟ كيف أحمي حبي الوحيد ؟؟

فقد أوشكنا على الانتهاء

لست أنا من اوصل حياتنا الى هذه النهاية

أنا باقية على حبي له

حتى الرحيل عن هذه الحياة

لكن ... هل هو باقٍ على حبه لي ؟؟

هنا السؤال ...