Image title

‏القديسين بعد نهاية الموسم الماضي الذي يعتبر ناجح بعدما حصدوا 63 نقطة بقيادة المدرب رونالد كومان ، هذا العدد من النقاط يعتبر الأعلى في تاريخ النادي. هم في مرحلة انتقالية بعد رحيل كومان وعدد من نجوم الفريق كـ ( ساديو ماني - غرازيانو بيلي ، فيكتور وانياما ).

‏تم التعاقد مع المدرب الفرنسي كلود بويل وإبرام بعض الصفقات كالتعاقد مع :

‏ ( سفيان بوفال ، ناثان ريدموند ، بيير هوبيرغ )

‏بداية الموسم لم تبدو جيدة بالنسبة للقديسين ، فـ بعد انتهاء 4 جولات من البريميرليغ ، كانت حصيلة ساوثهامبتون نقطتين فقط من أصل 12 نقطة متاحة !

‏- ساوثهامبتون 1 - 1 واتفورد

‏- مانشستر يونايتد 2 - 0 ساوثهامبتون

‏- ساوثهامبتون 1 - 1 سندرلاند

‏- ارسنال 2 - 1 ساوثهامبتون

‏تبدو الأمور ليست على ما يرام في ساوثهامبتون بعد عدم تحقيق أي فوز في الجولات الأربع الأولى ، بدأت لديهم المشاركة الأوروبية في الدوري الأوروبي وملاقاة نادي سبارتا براغ التشيكي وتحقيق أول فوز بالموسم في ملعب سانت ماري بنتيجة 3-0 وتألق المهاجم تشارلي اوستن.

‏وبعد ذلك آتت سلسلة ايجابية للقديسين ، وقاموا بتحقيق 10 نقاط من أصل 12 نقطة متاحة في الجولات الأربع الماضية ! وكأن الفوز ضد سبارتا براغ في الدوري الأوروبي بمثابة الدفعة للمضي قُدماً.

‏وكانت حصيلة الجولات الأربع الماضية :

‏- تحقيق الفوز الأول في البريميرليغ هذا الموسم في ملعب سانت ماري أمام سوانزي سيتي بنتيجة 1-0.

‏- مواجهة ويست هام في الملعب الأولمبي في لندن والفوز بنتيجة 3-0 ! ( خارج الأرض )

‏- مواجهة ليستر سيتي بطل النسخة الماضية في أرضه "كينغ باور" والخروج بنقطة ثمنية بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي. ( خارج الأرض )

‏- مواجهة بيرنلي في الجولة الماضية بملعب سانت ماري والفوز بنتيجة 3-1.

‏- وفي إطار كأس الرابطة الانجليزية ، انتصر ساوثهامبتون على كريستال بالاس بنتيجة 2-0.

‏هنالك نجم خلف هذه النجاحات ، هو المهاجم تشارلي اوستن الذي استغل عدم ثبات مستوى زميله المهاجم شين لونغ وقام بتثبيت أقدامه في التشكيلة الاساسية وإقناع المدرب كلود بويل.

‏تشارلي اوستن سجل 7 أهداف في آخر 7 مباريات له :

‏- هدفين أمام سبارتا براغ في الدوري الأوروبي

‏- هدف أمام سوانزي سيتي ( الجولة الخامسة من البريميرليغ )

‏- هدف أمام كريستال بالاس ( الدور الثالث من كأس الرابطة الانجليزية )

‏- هدف أمام ويست هام ( الجولة السادسة من البريميرليغ )

‏- هدفين أمام بيرنلي ( الجولة الثامنة من البريميرليغ ).

‏تألق تشارلي اوستن كان بمثابة الصفقة الجديدة لدى كلود بويل ، بعدما كان في الموسم الماضي لم تُسنح له الفرصة الكافية لإظهار كل ما لديه وإقناع المدرب السابق رونالد كومان.

‏آخر مباريات ساوثهامبتون كانت أمام إنتر ميلان يوم الخميس الماضي ضمن مباريات مجموعات الدوري الأوروبي والتي أقيمت في السان سيرو والتي انتهت بفوز الإنتر بينتجة 1-0 ، كلود بويل قام بإراحة عدد من اللاعبين في هذه المباراة من أجل استعدادهم للمباراة القادمة في البريميرليغ أمام مانشستر سيتي يوم الأحد القادم. رغم ذلك ساوثهامبتون قدّم مباراة رائعة في السان سيرو وكان لا يستحق الخروج بالخسارة .

‏البداية لم تكن مُرضية يا كلود ، لكن الأمور كانت تسير للأفضل يوماً بعد يوم. فهل في قادم الأيام نرى استمرارية ساوثهامبتون بالنتائج الإيجابية والأداء المُقنع ؟

‏كتابة : [email protected] .