السؤال الصعب الذي يفكر فيه كل سياسي ومهتم بالاقتصاد والحياة عموما عندما ينظر الي مجريات الحرب في أوكرانيا وكيف تسير وعند النظر الي التقدم الروسي الذي تحرزه القوات المحاربة في أوكرانيا أن الجيش الروسي أستطاع أنزاع ماري وبول ومن ثم خارا كيف في شمال البلاد ولكن ماذا يعني هذا وهل سوف يسيطر الروس علي أوكرانيا بالكامل؟

نجد أن هذا التقدم الملحوظ في الحرب نتيجة التطور في أداء قوات الدفاع الجوي التي استطاعت أن تسقط الطائرات المسيرة الأوكرانية ووفقا لصحيفة التايمز الأسيوية تذكر أن -

  جهاز الدفاع الجوي الحديث الأورال 10 التي بناها المركز التكنولوجي في سان بطرسبرج الذي يقوم بالتشويش واختراق الطائرة لأسقاطها وقد أثبت الجهاز فاعليته بشكل واضح في الحرب،

تم تجهيز Orlan-10 بقدرة الحرب الإلكترونية ويمكنه التمييز بين الوسائل الصديقة والأخرى المعادية لنقل المعلومات. يمكنه تركيب أجهزة إرسال التداخل وإنشاء مناطق للتشويش الخلوي،

تعمل الطائرة بدون طيار أيضًا على تحديد مدفعية العدو ومواقع القيادة ويمكنها توجيه ضربات المدفعية والصواريخ الروسية ضد هذه الأهداف. في عمليات التشويش، تعمل ثلاث طائرات بدون طيار على الأقل لتغطية منطقة معينة فقدت روسيا ما لا يقل عن 50 طائرة في القتال، لكنها تقوم بتشغيل مئات أخرى ولديها آلاف في الاحتياط.

و هذا التقدم السريع للقوات الروسية ينعكس بالسلب علي العلاقات الأوربية و الأمريكية المتمثلة في حلف الناتو فنجد أن الرؤساء الأوربيون يذهبون الي العاصمة الأوكرانية في زيارات مستمرة و يتم أظهراهم في وسائل الأعلام بشكل مستمر و هم يصافحون الرئيس الأوكراني و يقمون بدعمة بشكل معنوي مباشر و إقرار معونات جديدة لأوكرانيا مما ينذر بازدياد وتير الحرب بين الجانبين و رغم أن الأوربيون لم يتدخلوا بشكل مباشر الا أنهم يدعمون هذه الحرب بشكل مباشر و غير مباشر و لكن ماذا عن الولايات المتحدة الأمريكية التي صرح رئيسها أنها لن تدخل في حرب مع روسيا طالما أن روسيا لم تهاجم حلفائها في حرب مباشرة و قد صرح الرئيس الأمريكي بهذا التصريح في صحيفة النيويورك تايمز،

لكن نتذكر تصريحات مثل هذه للرئيس روزفلت قبل قيام الحرب العالمية الثانية التي رفضت الولايات المتحدة الدخول فيها من البداية حتى مع احتلال بولندا و سقوط فرنسا و هرب الجيش الإنجليزي في دانكارك و دخول المعركة في منحي خطير سميت حينها من قبل رئيس الوزراء البريطاني و نستن تشرشل ( بمعركة بريطانيا ) و ظل الوضع علي هذا النحو حتي قيام وزير الحرب توجو في اليابان بإساءة فهم التحركات الأمريكية لسبب غير معلوم حتى يومنا هذا بأن الولايات المتحدة الأمريكية سوف تهاجم اليابان و بادر هو بالهجوم علي بيل هاربر في محاولة لتحطيم الأسطول الأمريكي و تعطيل قدراته الهجومية و لكن الهجوم فشل لان أغلب الحاملات كانت خارج الميناء في ذألك اليوم و بدأت الحرب العالمية الثانية بشكل شامل ،

مما يدعنا ننظر للأمر بقلق شديد لان ببساطة تصريح الرئيس الأمريكي لا يعني بالضرورة أن أمريكا لن تحارب روسيا في حرب شاملة أن أقتضي الأمر وتغيرت الأمور مما يصعب علينا تحليل الموقف بشكل عملي لمعرفة النتيجة،

ليس هذا فقط بل ظهور طائرة ف 35 في أجواء بولندا لأغراض تدريبية يصعب الأمر ويذيد التوتر فماذا سوف يحدث أن أخطأ الروس الفهم مثل ما حدث مع اليابان فماذا أذا؟؟؟؟؟؟


نأتي للنهاية المقال الذي نستنتج فيه أن روسيا سوف تتوقف عند أوكرانيا فقط وأن قادة العالم هم أكثر حكمة من أن ينجروا في حرب عالمية ثالثة تدمر العالم أو هكذا نأمل ووحدة الوقت سوف يجيب عن هذا السؤال الصعب.

بقلم / مروان إسماعيل


Russian counter-drone capabilities are improving - Asia Times