هل تستطيع النظر إلى عينيّ

فـ عين مبصرة.. تنظر إلى حاضرها  

وعين مغمضة.. تنظر إلى مستقبلها 


إني أراني أتلألأ في الظلام..

تحوم من حولي ملايين النجوم..

لتأخذني للقمر.. 


ليتحدث قائلا:

أنا وأنت متشابهان، 

فكلانا يحوم حولنا البشر،

يحاولون الوصول الينا فتخفق محاولاتهم.

فهل سنبقى لوحدنا للأبد؟


فرددت قائلا

هل تعلم لما هذا الضوء يملؤني؟

لا أريد للظلام أن يخيم على من أحببت.

لم أملك خيار سوى أن أبتعد.. 

فقدت ..وتألمت ..حتى امتلكت كل شيء

فقد امتلكت نفسي ..

واشخاصاً يمثلون جزءً من قلبي..

فأقسمت أن أكون جزءً من سعادتهم..


فلا أظن أننا متشابهين إطلاقًا،

فليس لديك ماتموت لأجله.