قد يستمتع البعض منا بالجمال، وبالبعض الآخر بالجرأة لكن أيهما أقوى ؟! 

لنعد إلى التاريخ، 

إلى الحاكمة الهلنستية وآخر ملوك الأسرة المقدونية

كليوباترا السابعة 

لم يكن جمال كليوباترا هو ماجذب اهتمام الجميع؛ وإنما هو ذكاءها، وقوة حضورها، وشخصيتها المؤثرة. 

فعندما يذكر أحدهم كليوباترا، فإن أول مايذكره هو؛ دهاؤها، وذكاؤها، وعبقريتها الفذة. 

 زنوبيا 

حاكمة تدمر، المتحدثة بأكثر من لغة، المُحِبة لعلم النفس والفلسفة، المولعة بالخيل والصيد، كانت تملك من دقة الملاحظة، والذكاء، مايثير الرهبة في قلوب الناس. 

الحاكمة التي لم تتوقف عن تعلم المزيد

الأميرة ديانا 

الشخصية العفوية، والجريئة، والتي مزقت كتاب قواعد العائلة الحاكمة، وعاشت حياتها بشروطها الخاصة.

دائما ماتذكر هذه الأميرة بأعمالها الخيرية في كل مكان.


كاثرين هيبورن 

نجمة هوليوود، تتميز كاثرين بحرصها الشديد على الخصوصية، فقد اخفت زواجها من أحد الممثلين ٢٧ عاما،  جسدت هذه الفتاة شخصية المرأة القوية؛ التي لاتنكسر عزيمتها، والتي تحقق أهدافها، كأحجار تحركت على رقعة الشطرنج بخطى مدروسة وأهداف ملموسة.


الخلاصة:

الشخصيات الجريئة مثل قطرات المطر، فعندما تتراقص قطرات المطر؛ فإننا ننسى جمال الغيم وأشكاله.