تركته.. تركته و ذهبت.. و كانت خلايا قلبي تموت مع كل خطوة أخطوها.. تركت حلما لم أرد في حياتي شيئا غيره.. تركت أمنية لم أكن أتمني غيرها.
تركته و رحلت.. كأنه لم يكن يوما كل ما أملك.. تركته و تركت قلبي بين كفيه.. لا أستطيع استرجاعه؛ فقد امتلكه منذ البداية..
لم أكن أعلم حينها عواقب ما فعلت.. لم أكن أعلم أني لن أقوي يوما علي تخطي ذلك الألم الذي نال مني كالسرطان الذي يقتحم خلايا الجسم.. لم أكن أعلم وقتها معني أن يكون جسدي بمكان و قلبي في مكان آخر..
ليتني أدركت قبلها معني أن يأسر قلبي و روحي انسان أحبني هو الاآخر بكل ما به من خلايا.. ليتني أدركت وقتها أني أقتل روحا بريئة غير روحي.. روح كان ذنبها الوحيد أنها عشقتني بكل ما في من مميزات و عيوب.. روح سلبتها أنا سعادتها رغم أنها كانت مصدر سعادتي الوحيد.
دمرتنا و ما كنت أعلم معني الدمار حتي تلك اللحظة اللعينة التي غيرت حياتي بعدها للأبد. دمرتنا و ما كنت أريد أبدا هلاكنا.
فسامحني، آرجوك.