بعد انتهائك من محاولة تغيير العالم، وخروجك من عالم الثراء بعد مضي ٣ أيام على دخوله. ومحاولتك حل مشاكل هذا الكوكب. والبدء بتعلم مهارة جديدة للمرة العاشرة بعد الألف. وعملك في البحث العلمي لتصبح باحثا يرفع اسمع بلده عاليا.

بعد قضاء كل هذا الوقت سدىً، وإنفاق ثروةٍ على الّلا شيء.

ومضيّ الكثير من عمركَ في هذه المحاولات. وعودتك من كل حروبك خاسراً.

توقف. وتذكر أنك رجلٌ عادي، وأنك غير مطالبٍ أساساً بكل هذا. كفّ عن محاولة أن تكون رجلاً خارقاً.

إنك لن تخرق الأرض ولن تبلغ الجبال طولاً