Image title

رؤية : شاهر يوسف ..




يقول أرسطو أن القصة يجب أن ترتكز إلى ثلاثة أزمنة .. بداية - وسط - نهاية


فكرة الفيلم :

هي الفكرة ذات السطر الواحد , جملة بسيطة وقصيرة تلخص الفكرة القائدة للفيلم. وينبغي لها أن تجيب باختصار عن سؤال .. ماذا سنفعل بالفيلم ؟

نادراً ما تظهر فكرة الفيلم مكتوبة لأنها ليست إلا مجرد أساس يتم الانطلاق منه في تطوير الملخص.

يفترض بفكرة الفيلم أن تكون قوية تولد لدى المخرج الرغبة بقراءة السيناريو , أيضاً وسيلة لعرض فكرة العمل على المنتج بغرض بيعها  كي تتحول الى سينما .


الملخص :

 إيجاز لقصتك ببضعة أسطر, نسخة مطورة عن الفكرة تصف فيه المفاصل الدرامية الكبرى في الفيلم.

و تظهر فيه البنية ثلاثية الفصول، أي بداية الفيلم ووسطه ونهايته (التمهيد، التطوير وحل العقدة).

ويتضمن على الشخصيات الرئيسية وتأخذ أسماء كما تظهر أماكن القصة وسياقها الزمني.


المعالجة :

صيغة متطورة عن الملخص. وهي وثيقة طويلة إلى حد ما قد تبلغ عشرين صفحة أو أكثر في الأفلام الطويلة. ويتم في وثيقة المعالجة تطوير القصة .

تسمح المعالجة  بتحريك القصة للمرة الأولى بما يساعد على إظهار مزاياها ونقاط ضعفها ومشاكل البنية والمقاطع مفرطة الطول والمشاهد غير المفيدة أو تلك الناقصة.



و إليك الأسئلة التي يحب عليك طرحها عند كتابة فيلمك 


أسئلة حول البنية :


الفصل الأول

هل يقدم الفصل الأول بطل الفيلم؟

والشخصيات الثانوية؟

والعلاقات التي تربط بينهاوالصراعات التي يتواجهون فيها؟

هل يعطي فكرة جيدة عن أسلوب القص وعن نوع الفيلم؟

هل العنصر القادح فاعل بما يكفي للوصول إلى العقدة الدرامية الرئيسية الأولى؟

هل ينتهي الفصل الأول بعقدة درامية رئيسية أولى تمنح البطل هدفاً شديد الوضوح؟

وهل يطرح سؤالاً درامياً؟

 هل سيتمكن البطل من ......... ؟

ألا يحتوي معلومات فائضة كان يجدر إرجاء طرحها إلى مراحل لاحقة أو ربماحذفها؟

ألا يبالغ السيناريو في الاعتماد على الحوار من أجل إيصال المعلومات؟

أليس الفصل الأول مفرط الطول؟

إذا تجاوز خمساً وعشرين دقيقة فقد يكون عليك التفكير في تقصيره.أ.. ربما قدمت بالبداية عدداً من الشخصيات أكثر مما ينبغي؟




الفصل الثاني 


هل تقدم عقبات متصاعدة من حيث الصعوبة؟

ألا يتضمن مشاهد شديدة البعد عن الحبكة الرئيسية؟   إذا كتبت حبكة ثانوية واحدة أو أكثر، فعليك أن تتحقق من أنها تندمج فيالمقولة الرئيسية للفيلم بطريقة منطقية كي لا يتولد لدى المتفرج انطباع أنه قدتمت زراعتها في قصتك بطريقة مصطنعة.

هل كتبت مشهد أزمة قبل الذروة؟

ألا يعاني الفصل الثاني انخفاضاً في الإيقاع؟ .. حاول أن تميز في فيلمك اللحظات التي تضعف فيها الحبكة واطرح الأسئلةالكفيلة بإصلاح هذا العيب.

هل يستخدم السيناريو الذي كتبته نظام "الاستعداد/النتيجة" الذي يسمح بإضفاءالإثارة على قصتك؟

هل يقود الفصل الثاني الذي كتبته قصتك إلى الذروة بشكل منطقي؟

هل هنالك تطور دؤوب يقود شخصيات الفيلم إلى الاجتماع في ذلك المشهد؟

هل تضع الذروة البطل والبطل المضاد على طرفي نقيض بقوة؟

هل اخترت المكان الذي ستدور أحداث الذروة فيه؟

هل تجيب الذروة بوضوح عن السؤال الدرامي؟




الفصل الثالث


أليس الفصل الثالث أطول مما ينبغي أو أقصر مما ينبغي؟

ما المعلومة الجديدة حول البطل أو حول العالم المحيط به التي يقدمها؟

هل يساعد على رؤية أن بطلك قد تطور منذ بداية الفيلم حتى نهايته؟ .. وإذا كان الجواب .. نعم، فما هي العلامات الدالة على ذلك؟

هل تم استرجاع التوازن الذي كان البطل يعيشه في بداية الفيلم؟

هل حاولت استخدام نظام تذكير بين الفصل الأول والفصل الثالث؟




أسئلة حول مشاهد الفيلم :


هل يمكن اختصار كل مشهد بجملة بسيطة ومحددة تتضمن الفعل في هذا المشهدووظيفته وأهميته بالنسبة إلى القصة؟ 

تحقق من أهمية كل مشهد كتبته واسأل نفسك لماذا كتبته ووضعته في هذا الموضع. 

أليس هذا المشهد تكراراً لمشاهد أخرى؟ 

هل تفرط في إعطاء المعلومات أم  تقدم معلومات أقل مما ينبغي؟

هل يظهر بطل الفيلم في عدد كاف من المشاهد؟

هل تحس بتقدم الحبكة من مشهد إلى آخر؟

هل تحافظ علي ايقاع الفيلم ؟

هل تولد قراءة السيناريو الإحساس بتصاعد في العقبات وفي الفعل بشكل عام؟


ينصح أحياناً بوضع مخطط يرمز إلى العقبات المختلفة بهدف التحقق منحسن تطورها المنطقي، لاسيما وأن الذروة هي أكثر العقبات التي يواجهابطل الفيلم قوة.




أسئلة ينبغي طرحها قبل كتابة مشهد :

أين نحن؟

هل المكان الذي تم اختياره هو الأنسب للمشهد؟

ما هو وقت حصول المشهد؟ وهل لهذا الأمر أهمية؟ وإذا كان الجواب بنعم، فكيفستخبر المتفرج بهذه المعلومة؟

من هي الشخصيات الحاضرة في المشهد؟

كيف سيتعرف المتفرج على هوية كل من هذه الشخصيات؟

كيف ستقدمها له؟

ماذا الذي تفعله في المشهد؟

ما هي العلاقات التي تشتغل بينها في المشهد؟

هل هذه العلاقات ناتجة عن صراع؟




وظيفة المشهد  :


ما الهدف من المشهد؟

هل يساهم في رفع مستوى الحركة أم في فرملته؟

هل يقوم بتوصيف بعض الشخصيات؟

هل يكشف عن معلومات جديدة؟

هل يخلق حبكة ثانوية؟

هل يطلق قصة حب بين شخصيتين؟

ما هي المعلومات الرئيسية التي يسوقها المشهد؟

ما الذي يرغب المشهد في إثباته؟




وأخيرا .. يمكنك أن تستخدم جداراً تعلق عليه المشاهد واحداً تلو الآخر ثم تقوم بتغيير مواقع بعض المشاهد، أو حتى تلغيها، وتراقب مايحصل .

إن أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان مشهد ما يقوم بوظيفته هي أن تقوم بحذفه و تحدد المعلومات الهامة التي اختفت نتيجة ذلك.





#المخرج_شاهر_يوسف