بنشدك عن رجل بايع حياته

وشاري رضى الله ووالدينه

يحب من الوطن أغلى بناته

بنت عز وجاه ثقل ورزينه

في عيونها شاف كل آمنياته

وتسطرت السعادة في يمينه

حازت جمال الكون بصفاته

وأزهرت لصالح باقي سنينه

ونال من التاريخ أعلى مناراته

وكتب إحساسه العذب بيمينه

بلغ هالمجد بطيبة سماته

ومن السماء خذ النجمة الثمينة

وهي درة العلم بشتى مجالاته

وحكمة المتنبي في دواوينه

أميرة الكون وأحلى مجراته

فيها تفاصيل الحسن وياسمينه

بحروف ذهب كتب آخر أبياته

وقفل باب قلبه عن قاصدينه


- صالح بن صلاح

SALEHRV