يا قلم شعري أكتب أسمها

بحروف من ذهب فهي أوطاني


لتشهد على حب بهِ أخصها

فالأرض تشهد والطير والإنساني


قلبي وعقلي يسهران ليلها

فلا أظنها يوم سوف تنساني


أنا اللذي أصبحت لها أسيرها

فكأنها تملك بيدها عطفي وحناني

 

جمالها كشذى الوردة وعبيرها

وهي عبير القلب وملكها أشجاني


أمنت بأني لن أعشق غيرها

وشهدت بأن حبها قيدني وسباني


اللهم ان كنت للجنة من أهلها

لا حور تكفيني هي في أحضاني

- صالح بن صلاح

SALEHRV