دئماً في كل موسم نشاهد 3 اندية جديدة قادمة من التشامبيون شيب الى البريمير ليغ بمشاريع مختلفه و بأهداف اخرى .. البعض يستمر لسنوات و يثبت اقدامه في الدوري الأقوى " بالعالم " ولكن هناك ايضاً اندية تودع من الموسم الأول و اندية تستغل بعض المشاكل المتواجدة و تضمن البقاء ولكن لا تستمر كثيراً و تعود الى التشامبيون شيب في الموسم التالي .. في هذا العام لدينا 3 اندية جديدة ، الحكم مبكر و لكن في الجولات الأربع الماضية كانت هناك ملامح واضحه. هنا اعرض لكم إيجابيات و سلبيات لاحفظتها في الأندية الصاعدة حديثاً.



1- نوريتش سيتي

الصورة
عودة الكناري الى البريمير ليغ بجيل شاب مميز و مواهب كبيره بقيادة هداف يسمى ببوكي ( اصبح اسم شهير حالياً بالعالم ) كنت ولازلت اعتقد ان نوريتش سيتي لن يودعنا سريعاً الى التشامبيون شيب ، النادي قد يكون هو الأقرب للبقاء طويلاً في البريمير ليغ و قد يتشارك بجانب استون فيلا.



في الفريق إيجابيات كثيره ولكن قد يكون ابرزها شجاعة مدرب الفريق دانيال فاركي الذي لم يتخلى عن اسلوب الفريق الهجومي عندما لعب في افتتاح البريمير ليغ في الأنفيلد و خسر بنتجية 4-1 ولكن كل من شاهد تلك المباراة يعلن ان نوريتش سيتي قدم لقاء كبير و اداء فني رائع و الحقه بأداء اخر ممتاز امام تشيلسي في ليلة الخسارة بنتيجة 3-2 ولكن هذا الأداء ان استمر بلا نتائج فلن يكون للفريق فائدة مع نهاية الموسم.

الصورة

الإيجابيه الأخرى بالفريق هي تواجد هداف مزعج للخوصم وهو القناص بوكي .. تواجد لاعب بهذه الجودة يعطي نوريتش سيتي خطوى اكبر امام منافسيه في معركة الهبوط و ثقه كبيره للفريق في الظروف الصعبه مع تواجد خط وسط خلاق و مرن يساعد بوكي في صناعة اللعب. هذا اللاعب بسن الـ 29 سنة حتى الان ابهر الجميع في 4 جولات ولكن امامه مشوار طويل يحتاج الى الإستمرارية خلاله.

الصورة

السلبيه الكبرى التي يعاني منها الفريق و التي اعتقد ستتطور مع المستقبل ولكن من المفترض ان تكون اولوية للمدرب دانيال فاركي هي التنظيم الدفاعي للفريق. هي نقطة ضعف الفريق الأولى بلا اي شك ويجب إيجاد الحلول سريعاً قبل فوات الأوان. الهجوم قد يجلب بعض المباريات ولكن الدفاع سيجلب البقاء بلا اي شك.



مع حارس خبير متواجد بأسم كرول اعتقد ان نوريتش سيتي إذا استطاع تشكيل تنظيم دفاعي رائع سيذهب بعيداً هذا الموسم في معركة الهبوط التي حتى الان ملامحها غير واضحه بالكامل.




2- شيفيلد يونايتد

الصورة

( العبر في الخواتيم ) هي جملة تنطبق على شيفيلد يونايتد الذي انطلق بشكل اكثر من رائع بالبريمير ليغ هذا الموسم مستغلاً حماس البدايات ، هذا الحماس يجب ان يستغل بالكامل بحصد اكبر عدد ممكن من النقاط قبل زواله. 



لازلت اعتقد ان مهمه شيفيلد يونايتد بالبقاء صعبه جداً جداً و تحتاج الى مباريات كبيره امام انصار برامال لين .. هي مهمه صعبه ولكن ليست مستحيله مع تواجد مجموعة من اللاعبين في حالة تأقلم عالية و إضافة عناصر جيده جداً ستفيد الفريق و البعض منها جلب نقطة غاليه في مباراة الستامفورد بريدج الشهيره و العودة القوية للفريق. مدرب الفريق ايضاً كريس وايلدر من المدربين الهادئين و المنطقيين في الكثير من الواقف وقد يكون كلمة السر في بقاء هذا النادي.

الصورة

إيجابية الفريق التي يجب ان نقف عليها هي قوة خط دفاعه .. الفريق يملك خط دفاع قوي جداً من ناحية القوة البدينة و الكرات العالية و جيد جداً من ناحية التنظيم الدفاعي بشكل عام .. هذا السلاح بلا شك سيكون مفتاح مهم في مغامرة شيفيلد يونايتد بالبقاء مع نهاية هذا الموسم.



ولكن هناك سلبيه واضحه بالفريق قد لا تكون مناسبه للبريمير ليغ و هي البطئ الواضح على اللاعبين .. عندما يواجه سرعات في مستقبل الجولات سيعاني كثيراً شيفيلد يونايتد بالخروج بنتائج إيجابيه خصوصاً ان الفريق لا يملك ادوات متنوعه هذا الموسم تساعد المدرب كريس وايلدر للتنوع حسب الخصم المباشر. اتمنى ان نسمع خبر بقاء الفريق مع نهاية الموسم لأن هذا الفريق يمثل لنا الكثير كسعوديين بسبب ملكية الأمير عبدالله بن مساعد في النادي.





3- استون فيلا

الصورة

عاد العريق لموقعه الطبيعي بين الكبار .. عاد الفريق الذي يذكر عندما تريد ان تتكلم عن تاريخ كرة قدم انجلترا .. عادت ليالي الفيلا بارك التي لن ننساها و تعلقنا بها كثيراً .. عاد الكبير استون فيلا هذا العام بصيف كان من خلاله الفريق هو حديث السوق ولكن كان الأمر الزامياً بسبب تواجد لاعبين معارين مع الفريق الموسم الماضي و نهاية عقود اللاعبين فبتالي كان التدعيم ضرورية للفيلانز.



موسم في بداياته كان مفاجئ بالنسبة لي .. توقعت ان اشاهد استون فيلا قوي هجومياً و ضعيف دفاعياً ولكن تواجد المدافع المتميز مينغز اعطى الفريق قوة بالخط الخلفي خصوصاً من تواجد حارس خبير و مميز كتوم هيتون. هذا الدفاع ان استمر بالوضع الحالي مع تطور خط الهجوم سيكون امر ممتاز جداً للفيلانز.

الصورة

من الإيجابيات ايضاً للفريق هو مستوى اللاعب جوتا القادم من الغريم الأزلي لأستون فيلا برمنغهام سيتي .. جوتا قادر على تشكيل جهه يمنى ممتازة جداً للفيلانز قد يكون من خلالها تتم عميات الهجوم في المستقبل. ايضاً تواجد غريليتش و ماكجين في خط الوسط يعطي الفريق حلول اكثر خصوصاً بالتسديد. متى ما تأقلم المهاجم الجديد ويسلي و اللاعب المصري تيرزقيه اعقتد ان استون فيلا سيكون لديه هجوم جيد سيساهم ببقاء الفريق مع نهاية الموسم.



سلبيات الفريق بكل امانه هي عدم الإنسجام للوافدين الجدد حتى الان .. الحكم على استون فيلا قد يكون غير واضح بالوقت الحالي ولكن على المستوى الشخصي اعتقد ان الفيلانز لن يعود الى التشامبيون شيب مع نهاية الموسم و قادر و بقوة على البقاء هذا العام في البريمير ليغ ولكن المهمه لن تكون سهله نهائياً على الفريق.



......................................................................

كتابة : نواف العقيّل

تويتر :  @nawaf_oga

للإعلانات يرجى التواصل عبر : 
nawafogaepl@gmail.com